أعلنت شركة شيفرون الأميركية للنفط السبت إيقاف العمليات باثنين من حقولها النفطية قبالة ساحل شمال غرب أستراليا بسبب اقتراب إعصار.
   
وأوضح متحدث باسم شيفرون أن إجلاء العمالة غير الأساسية قطع شوطا كبيرا وأنه يجري إيقاف العمليات على جزيرتي بارو وثيفينارد حيث ينتج الحقلان الموجودان هناك نحو 8000 برميل يوميا.
   
ويدنو الإعصار المداري ميلاني وهو عاصفة من الفئة الثانية برياح تصل سرعتها إلى 130 كلم/ الساعة من ساحل شمال غرب أستراليا ما دفع خبراء الأرصاد الجوية لإصدار تحذيرات للمناطق الساحلية.
  
والإعصار الحالي هو أول عواصف موسم نوفمبر/ تشرين الثاني حتى أبريل/ نيسان في منطقة ممر الأعاصير الأسترالية التي تشهد زهاء خمس عواصف في الموسم الواحد، وتقع بها أكبر مكامن خام الحديد في العالم وحقول كبيرة للنفط والغاز.

المصدر : رويترز