تضاعف طاقة التكرير يؤهل إيران لتصبح مصدرا للبنزين (الفرنسية-أرشيف)
توقع مسؤول إيراني إنتاج بلده كميات كافية من البنزين لتلبية الاحتياجات المحلية بنهاية 2009 واحتمال بدء تصديره بنهاية العقد.
 
وأضاف كبير مستشاري المدير العام لشركة النفط الإيرانية الوطنية للتكرير والتسويق سيد حسيني أن إيران في طريقها لتحقيق هدف زيادة الطاقة التكريرية من مستواه الحالي البالغ 1.65 مليون إلى 3.3 ملايين برميل يوميا.
 
وعلى هامش مؤتمر عن عمليات التكرير والوقود يعقد في العاصمة الصينية بكين قال حسيني أعتقد أنه في عام ونصف أو عامين سنحقق الاكتفاء الذاتي من البنزين، وسنصبح مصدرين للبنزين للسوق العالمية ربما في 2010 أو 2012.
 
وأضاف أن إيران ستعزز أيضا إنتاجها النفطي لتغذية المصافي الجديدة، وذلك من خلال سلسلة حقول اكتشفت مؤخرا ترفع الإنتاج أكثر من مليون برميل يوميا في العام المقبل ليصل إلى ستة ملايين برميل يوميا.
 
وأبدى حسيني ثقته من المضي في مشروع مشترك مع مجموعة إيسار الهندية يتكلف ثمانية مليارات دولار لإقامة مصفاة نفط بطاقة 300 ألف برميل يوميا.
 
وفي وقت سابق من هذا العام بدأت إيران إجراءات لترشيد استهلاك البنزين في محاولة لوقف نمو الطلب بنسبة 10% سنويا وتقليل الاعتماد على الواردات في وقت تهدد القوى العالمية بفرض مزيد من العقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي.

المصدر : رويترز