إيرادات جنرال موتورز انخفضت إلى 43.8 مليار دولار بالربع الثالث (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت شركة صناعة السيارات الأميركية (جنرال موتورز) تسجيل خسائر صافية قياسية بلغت 39 مليار دولار خلال الربع الثالث من العام الحالي جراء رسوم بنفس القيمة تتعلق بموجودات أجل تسديد ضريبتها وخسائر في وحدتها المالية السابقة (جي إم أي سي).

وتراجعت الإيرادات الإجمالية للشركة إلى 43.8 مليار دولار خلال الربع الثالث من العام من 48.9 مليارا في الفترة المقابلة من العام الماضي.

ويعني تسجيل جنرال موتورز أكبر شركة صناعة سيارات أميركية خسائر تبلغ 39 مليار دولار خسارة كل سهم للشركة 68.85 دولارا مقارنة مع خسائر بلغت 147 مليون دولار تعادل 26 سنتا للسهم الواحد قبل عام.

وهبط سعر سهم جنرال موتورز إلى 33.50 دولارا قبل بدء التعاملات الرسمية في الأسواق الأميركية متراجعا بنسبة 7% عن سعر إغلاقه أمس.

إدراج الرسوم
وذكرت الشركة قبل إعلان نتائجها أنها ستدرج 39 مليار دولار تمثل رسوم تدفع مرة واحدة في نتائج أعمالها للربع الثالث من العام.

"
جنرال موتورز عزت موجودات مؤجلة الضريبة إلى خسائر متراكمة خلال ثلاث سنوات ومخاطر تتعلق بضعف مبيعات السيارات ونتائج أعمال وحدتها المالية
"
وعزت جنرال موتورز مبلغ موجودات مؤجلة الضريبة إلى خسائر متراكمة خلال ثلاث سنوات إضافة إلى مخاطر تتعلق بضعف مبيعات السيارات ونتائج أعمال وحدتها المالية.

وجاءت نتائج أعمال الشركة دون توقعات المحللين الذي قدروا خسائر السهم الواحد بقيمة 36 سنتا.

وتعكس هذه الإخفاقات جزئيا خسائر وحدة الشركة المالية (جي إم أي سي) التي بلغت 1.6 مليار دولار خلال الربع الثالث من هذا العام.

ولكن جنرال موتورز أشار إلى تحسن أعمالها في قطاع السيارات خلال ثلاثة شهور استكملت نهاية سبتمبر/أيلول الماضي.

وواصلت الشركة تسجيل خسائر في سوقها الأم أميركا الشمالية حيث أظهرت بياناتها خسارة في أعمالها قيمتها 38.2 مليار دولار متضمنة الرسوم الضريبية غير النقدية.

المصدر : وكالات