أعلن الأمين العام لغرفة الرياض حسين العذل السبت أن حجم التبادل التجاري بين السعودية والولايات المتحدة قفز من137.7 مليار ريال سنة 2005 إلى أكثر من 157 مليار ريال (42 مليار دولار) سنة 2006، مما يعكس حجم ومعدل تنامي العلاقات التجارية بين البلدين.
 
وأضاف العذل في كلمة له أمام وفد أميركي قام بزيارة مقر الغرفة التجارية الصناعية في الرياض، أن معدل تنامي العلاقة والتبادل التجاري وضع الولايات المتحدة في المرتبة الأولى في قائمة أكبر عشر دول مصدرة للمملكة بينما تعد الولايات المتحدة ثاني أكبر الأسواق العالمية المستوردة من المملكة.
 
وأوضح أن الصادرات السعودية للولايات المتحدة في عام 2006 بلغت 119.24 مليار ريال فيما بلغ حجم الواردات السعودية من الولايات المتحدة في العام نفسه أكثر من 37.8 مليار ريال.
 
 

المصدر : الألمانية