الازدحام في دمشق أصبح من سمات المدينة(الجزيرة-أرشيف)
تقدمت شركة "القدرة" القابضة الإماراتية بطلب لدى السلطات السورية للمشاركة بمشروع النقل العام في العاصمة السورية دمشق.
 
وقال مدير النقل داخل المدن في سوريا اليان معراوي إن الشركة تقدمت بطلب لتأسيس شركة نقل داخلي في مدينة دمشق، لكنه أشار إلى أن الأمر لا يزال في بدايته ولم يتم التوصل إلى قرارات نهائية.
 
ويتوقع أيضا أن تشارك شركة "القدرة" القابضة في هذا المشروع عبر الاستثمار العقاري للمحطات التبادلية.
 
وكانت شركة "أميران" الإيرانية تقدمت بدراسة لمشروع النقل الداخلي في مدينة دمشق يتضمن تأمين 1200 حافلة نقل داخلي تعمل على مسارين محددين في المدينة وتتولى نقل الركاب من أربع محطات تبادلية على أطراف العاصمة إلى داخلها.
 
وتشهد مدينة دمشق ازدحاما كبيرا في أوقات الذروة التي أصبحت تمتد ساعات عدة نتيجة زيادة السكان ووفود جنسيات عربية إليها، إضافة إلى غياب وسائل النقل الجماعي المدروسة.

المصدر : الألمانية