مسؤولون أوروبيون أعربوا عن قلقهم من الارتفاع الكبير بسعر اليورو (الفرنسية-أرشيف)
هبط الدولار الأميركي إلى أدنى مستوى له على الإطلاق أمام اليورو الأوروبي في التعاملات الصباحية بآسيا بلغ مستوى قياسيا جديدا إذ جرى تداوله بسعر 1.4836 دولار من 1.8414 الثلاثاء.
 
كما هبطت العملة الأميركية إلى أدنى مستوى في عامين أمام الين الياباني في التعاملات الآسيوية.
 
فقد تراجع الدولار إلى 108.97 ينات قبل أن يتعافى في وقت لاحق ويعود للصعود فوق حاجز 109 ينات.
 
وجاء ذلك بعدما قال البنك المركزي الأميركي إن من المرجح أن يتباطأ النمو الأميركي العام المقبل، وهو ما عزز تكهنات بخفض جديد لأسعار الفائدة الأميركية.
 
ويأتي ذلك على الرغم من الأنباء بشأن عودة الانتعاش إلى سوق الإسكان الذي شهد أزمة القروض العقارية ووجه ضربة قوية للأسواق المالية مما أثر سلبا على سعر الدولار والنمو الأميركي.
 
وكان مسؤولون بالاتحاد الأوروبي قد أعربوا عن قلقهم من الارتفاع الكبير في سعر صرف اليورو مقابل العملة الأميركية.
 

يشار إلى أن قوة اليورو تترك أثرا على الصادرات الأوروبية حيث تصبح أقل منافسة في الأسواق الخارجية, لكنها من الناحية الأخرى تجعل سعر النفط أرخص لدول مجموعة اليورو الثلاث عشرة التي تتعامل بالعملة الأوروبية بسبب تسعير النفط بالعملة الأميركية.

المصدر : وكالات