الإجماع السياسي لدول المغرب العربية ضرورة لاعتماد العملة المغاربية الموحدة(الجزيرة نت-أرشيف)
قال رئيس جمعيات البنوك والمؤسسات المصرفية الوطنية محمد جلاب للإذاعة الجزائرية إن الوقت لم يحن بعد لإقامة عملة موحدة لدول المغرب العربي.
 
وأشار جلاب إلى ضرورة توفر تحضيرات على أكثر من مستوى، وألمح إلى أن مثل هذا القرار يتطلب إجماعاً سياسيا لدول اتحاد المغرب العربي الخمس.
 
من جهة أخرى أكد جلاب أن تقديم العروض التقنية الخاصة بعملية خصخصة بنك (القرض الشعبي الجزائري) ستتم قبل نهاية الشهر الجاري ليتم بعدها اختيار العرض الأنسب.
 
وتتنافس بنوك سيتي بنك الأميركي وسوسيتي جينرال وكريدي أغريكول وبي إن بي باريبا والقروض الشعبية من فرنسا على امتلاك 51% من رأسمال بنك القرض الشعبي الجزائري.

المصدر : الألمانية