قيود صينية على تدفق الأموال إلى بورصة هونغ كونغ
آخر تحديث: 2007/11/16 الساعة 23:21 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/11/16 الساعة 23:21 (مكة المكرمة) الموافق 1428/11/7 هـ

قيود صينية على تدفق الأموال إلى بورصة هونغ كونغ

قيود صينية على عمليات السحب النقدي من ماكينات الصراف الآلي وعلى مبالغ السحب النقدي لمواجهة تدفق الأموال (الفرنسية-أرشيف)
بدأت الصين الجمعة تطبيق قواعد جديدة للحد من تدفق الأموال بطريقة غير قانونية من الصين إلى بورصة هونغ كونغ للأوراق المالية.
 
وهي الأموال التي تعزى لها الزيادة الأخيرة في أسعار أسهم هونغ كونغ وصعود مؤشر هانغ سينغ.
 
وبدأ مسؤولو البنوك الصينيون فرض قيود على عمليات سحب الأموال النقدية من بنوك مدينة شينشين الحدودية حيث تتم مبادلة العملة الصينية اليوان بدولار هونغ كونغ الذي يستخدمه الصينيون للاستثمار في بورصة الإقليم التي شهدت ازدهارا مؤخرا.
 
وذكرت تقارير إعلامية رسمية أنه تم وضع حد أقصى للمبالغ التي يمكن سحبها نقدا من بنوك مدينة شينشين يوميا بحيث تكون 30 ألف يوان (4042 دولارا) للأفراد و100 ألف يوان (13473 دولارا) للشركات.
 
وأشارت صحيفة هونغ كونغستاندرد إلى فرض قيود على عمليات السحب النقدي من ماكينات الصراف الآلي حيث تم وقف عمليات السحب تماما من بعض الماكينات خلال اليومين الماضيين في حين أوقفت بعض الفروع عمليات السحب أثناء الليل.
 
وتهدف هذه الإجراءات لمنع الصينيين من استثمار أموالهم بطريقة غير قانونية في الأسهم بهونغ كونغ قبل صدور القوانين الجديدة التي تسمح لهم بزيادة حجم استثماراتهم في بورصة هونغ كونغ وهو الإقليم التابع سياسيا فقط للصين.
المصدر : الألمانية