قالت وكالة الإحصاءات الأوروبية (اليوروستات) إن التضخم السنوي في منطقة اليورو ارتفع بنسبة 2.6% في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي لأسباب منها زيادة أسعار الوقود والمواد الغذائية.

وأضافت الوكالة التابعة للاتحاد الأوروبي أن مؤشر الأسعار ارتفع بنسبة 2.1% في سبتمبر/ أيلول الماضي ليصل إلى أعلى مستوياته في عامين رغم الارتفاع القوي للعملة الأوروبية المعتمدة في 13 دولة أوروبية.

وتوفر قوة اليورو للصناعة والمستهلكين في منطقة اليورو حماية من الارتفاع الذي تشهده أسواق الطاقة العالمية.

ويعتبر التضخم في أعلى معدلاته منذ سبتمبر/ أيلول 2005 وعزا اليوروستات ارتفاع التضخم إلى زيادة أسعار النقل والمواد الغذائية خاصة الحليب والبيض والخبز والحبوب.

وأعلن مكتب الإحصاء الاتحادي الألماني زيادة معدل التضخم في البلاد إلى 2.4% الشهر الماضي مسجلا أعلى مستوى في عامين نتيجة ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وأشار المكتب إلى زيادة أسعار المواد الغذائية والمشروبات غير الكحولية في المتوسط بنسبة 4.6% الشهر الماضي مقارنة مع ما كانت عليه قبل عام.

المصدر : وكالات