دول الخليج تستثمر 38 مليار دولار لتوسيع مطاراتها
آخر تحديث: 2007/10/10 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/10/10 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/29 هـ

دول الخليج تستثمر 38 مليار دولار لتوسيع مطاراتها

لدى دبي خطط لاستثمار نحو 15 مليار دولار في توسيع مطاراتها (الفرنسية-أرشيف)
ضمن خطط طموحة لاستثمار عائدات النفط التي تجنيها دول الخليج من طفرة النفط الثانية, اتجهت الاستثمارات لتوسيع مطارات المنطقة وبناء مطارات جديدة, مستفيدة من موقع المنطقة الجغرافي المتميز.
 
ويقدر حجم هذه الاستثمارات بأكثر من 38 مليار دولار في الدول الست الأعضاء بمجلس التعاون الخليجي.
 
وقال الخبير الاقتصادي عبيد رياض من المصرف الاستثماري "إي إف جي هرمس" إن المنطقة تحاول أن تلحق بالتطور العالمي في مجال النقل الجوي فيما تساعد على ذلك  أسعار النفط القياسية".
 
ولدى دبي -مركز الأعمال المتنامي- خطط لاستثمار نحو 15 مليار دولار في توسيع مطاراتها.
 
وتبني دبي جناحا ثالثا في مطارها الذي هو الأكبر في منطقة الشرق الأوسط مع استقباله 28.7 مليون مسافر في 2006, وتشير التوقعات إلى أن الرقم سيصل إلى أكثر من 33 مليون مسافر مع انتهاء 2007. ويتوقع أن تنتهي أعمال التوسعة التي تصل كلفتها إلى 4.5 مليارات دولار في 2009.
 
وعند افتتاح القسم الجديد، سترتفع قدرة المطار السنوية إلى سبعين مليون مسافر.
 
أكبر مطار بالعالم
إلا أن دبي لم تكتف بهذا الحد، بل قررت استثمار عشرة مليارات دولار لبناء مطار جديد في منطقة جبل علي سيضم ستة مدارج جوية ومن المفترض أن يصبح عند انتهاء أعمال بنائه أكبر مطار في العالم. ومن المتوقع أن تصل قدرة مطار جبل علي الدولي إلى 150 مليون مسافر سنويا.
 
وفي يونيو/حزيران الماضي، قال رئيس دائرة الطيران المدني في الإمارة الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم نظرا لأن الاستثمارات في قطاع السياحة بدبي تتجاوز 365 مليار دولار فإن عدد الزوار سيرتفع بشكل كبير في السنوات المقبلة.
 
كما قررت أبو ظبي استثمار سبعة مليارات دولار في توسعة مطارها لتصل قدرته التشغيلية إلى أربعين مليون مسافر سنويا، علما أن عدد مستخدمي هذا المطار بلغ 5.4 ملايين  في 2005.
 
كما كشفت السعودية هذا الأسبوع عن خطط لاستثمار نحو 5.4 مليارات دولار في مشروعات مطارات جديدة, تضاف إلى 27 مطارا موجدا حاليا بالمملكة.

وبدورها تسعى قطر إلى منافسة دبي وتكريس نفسها أيضا مركزا إقليميا للنقل الجوي.
 
ولهذا الهدف تستثمر قطر 5.5 مليارات دولار لبناء مطار جديد يفترض أن تصل طاقته إلى ستين مليون مسافر سنويا مع حلول العام 2020.
 
وفي الشهر الماضي أعلنت عمان أن مطار السيب الدولي سيكون قادرا على استيعاب 12 مليون راكب في 2010 بالمقارنة مع 4.7 ملايين حاليا. ومن المتوقع أن تستثمر عمان ما يصل إلى ثلاثة مليارات دولار لتوسيع المطار.

أما البحرين والكويت فقد أعلنتا عن استثمارات في المطارات  تصل قيمتها إلى 335 مليون دولار،  و2.1 مليار دولار.
المصدر : الفرنسية