ارتباط العراق بشبكة الغاز العربية خطوة تسبق الارتباط بشبكات أخرى (الجزيرة-أرشيف)

 فاضل مشعل-بغداد
 
اتفق العراق وسوريا على ربط حقول غاز غربي العراق بمعالجات الغاز التي أقامتها سوريا داخل أراضيها لكي يصبح العراق جزءا من شبكة الغاز العربي التي تضم أيضا مصر والأردن، ولترتبط لاحقا بالشبكة التركية ثم الأوروبية.
 
وقال المدير العام في وزارة النفط المهندس منذر عبد الله للجزيرة نت اليوم إن ربط حقول غاز عكاشات -منطقة غربية حدودية مع سوريا- بمعالجات الغاز السورية مشروع قديم توقف العمل به منذ فترة طويلة واتفق مع الجانب السوري على تفعيله.
 
وأعلن المسؤول النفطي العراقي أنهم بعد أن أجروا تقييما للآبار لربطها مع الشبكة السورية فإن وفدا فنيا عراقيا سيتوجه خلال أيام إلى دمشق للتشاور وبحث الجوانب الفنية اللازمة لبدء تنفيذ المشروع.
 
وحسب المهندس النفطي العراقي فإن الربط سيحقق مكاسب مادية عبر استثمار الحقول الغازية العملاقة خاصة في منطقة الأنبار التي كانت مسرحا لعمليات عسكرية في السنوات الأربع الماضية ما تسبب في إلحاق أضرار بالمشاريع النفطية في المحافظة الأكبر بين المحافظات العراقية من حيث المساحة الجغرافية.
 
وكشف المدير العام في وزارة النفط العراقية عن أن المشروع الذي يقضي بربط ست آبار غازية من حقل عكاشات بشبكة الأنابيب السورية وبكميات إنتاج تصل إلى خمسين مليون متر مكعب يوميا كان من المقرر إقامته من قبل النظام السابق في العراق إلا أنه توقف لأسباب مالية وفنية.
 
يذكر أن العراق وسوريا في الطريق إلى إعادة إحياء خط الأنابيب الذي ينقل النفط العراقي من حقول نفط الشمال إلى ميناء بانياس السوري على البحر الأبيض المتوسط بعد توقف منذ مطلع ثمانينيات القرن الماضي.

المصدر : الجزيرة