أغلقت البورصة القطرية عند أعلى مستوى في 16 شهرا وأعلى مستوى خليجي اليوم مواصلة مكاسبها للجلسة السادسة على التوالي مع شراء المستثمرين الأجانب والخليجيين في صناعات قطر وشركة قطر لنقل الغاز (ناقلات).

كما ارتفعت الأسواق في دبي وأبوظبي مدعومة بدفعة توصيات شراء من غولدمان ساكس في عدة أسهم إماراتية واقتربت سوق الأسهم في سلطنة عمان من مستويات قياسية مرتفعة بعد يومين من الخسائر وعادت فوق مستوى 7000 نقطة في حين واصلت الكويت ارتفاعها ليوم ثان.

فقد أغلقت سوق الدوحة للأوراق المالية مرتفعة 2.67% مخترقة مستوى 8000 وهو أعلى مستوى لها منذ 8 مايو/ أيار 2006.

وتوقع المحلل المالي مروان شراب من شعاع كابيتال أن يخترق المؤشر القطري مستوى 9000 في الأمد المتوسط.

وتلقت البورصة السعودية ضربة مع عزوف المستثمرين عن المملكة للتركيز بدرجة أكبر على أسواق أخرى في المنطقة، كما تراجعت البحرين أيضا.

وانخفض مؤشر السوق المالية السعودية الأسوأ أداء في الخليج هذا العام 0.03% مسجلا 7845.28 نقطة في ثالث تراجع له على مدى الجلسات الأربع الأخيرة.

وقال شراب إن المستثمرين يركزون بدرجة أكبر على أسواق أخرى في المنطقة، مشيرا إلى أن أحجام التداول في السعودية بالغة التدني.

ارتفعت سوق أبوظبي للأوراق المالية 1.54% إلى 3612.4 نقطة مواصلة مكاسبها للجلسة الثالثة على التوالي. كما ارتفع مؤشر سوق دبي المالي 1% إلى 4288.44 نقطة في سابع أيامه مكاسبه على مدى ثماني جلسات.

وانتعشت سوق مسقط للأوراق المالية بعد يومين من الخسائر متجاوزة مستوى 7000 نقطة بارتفاعها 0.83% إلى 7021.78 نقطة.

في الوقت نفسه أغلقت سوق الكويت للأوراق المالية مرتفعة 0.40% عند 12879.2 نقطة مقتربة من مستوى 13 ألف نقطة. والمؤشر العام للبورصة مرتفع بنحو 28% هذا العام.

المصدر : وكالات