قالت شركة إنتل الكبرى لصناعة أشباه الموصلات إنها حققت أرباحا قياسية خلال الربع الثالث من هذا العام بفضل ارتفاع مستوى مبيعاتها من أجهزة الكمبيوتر المكتبي.

وأضافت الشركة الأميركية ومقرها منطقة وادي السيلكون بولاية كاليفورنيا أن أرباحها الصافية ارتفعت بنسبة 43% لتبلغ 1.86 مليار دولار في الربع الثالث من العام الحالي مقارنة مع 1.3 مليار دولار للفترة نفسها قبل عام.

وأفادت إنتل أن أرباحها التشغيلية بلغت 2.2 مليار دولار أي بارتفاع نسبته 64% عن عام 2006.

وأشارت الشركة إلى زيادة عائداتها بنسبة 15% مسجلة 10.09 مليارات دولار بعدما كانت 8.74 مليارات في الربع الثالث من العام الماضي.

وسجلت الشركة مستويات قياسية في مبيعاتها من المعالجات الدقيقة والرقائق الإلكترونية.

ونفت إنتل التي تسيطر على 75% من سوق المايكروبروسيسر العالمي اتهامات لها في قضية قدمتها ضدها شركة أيه أم دي عام 2005 اتهمت إنتل فيها بإجبار زبائن رئيسيين على إبرام اتفاقات خاصة لإعاقة نمو أيه أم دي ومن المقرر النظر في الدعوى بمحكمة ديلاوير عام 2009.

وارتفعت أسهم إنتل بعد نشر هذه البيانات أمس 1.40 دولار تعادل نسبة 5% إلى 26.88 دولارا للسهم بعد انخفاضها في وقت سابق.

المصدر : وكالات