أميركا تطالب الصين بتحسين مواصفات الأمان في منتجاتها (الفرنسية)
ردت الصين على اتهامات واشنطن بشأن افتقار صادراتها لمواصفات الأمان، بالقول إنها وجدت أخطاء في 2% من وارداتها من الولايات المتحدة.
 
ونقلت صحيفة وول ستريت الآسيوية عن رئيس هيئة المواصفات الصينية لي شانغيجانغ القول إنه منذ يوليو/تموز لاحظت بكين عيوبا في 1.8% من نحو 27 ألف شحنة أميركية.
 
وذكرت الصحيفة أن لي قدم قائمة ببضائع تم اكتشاف عيوب فيها، ومنها توربينات من إنتاج جنرال إليكتريك وأجهزة للموجات فوق الصوتية.
 
لكن شون سبايسر المتحدث باسم ممثلة التجارة الأميركية سوزان شواب وصف مهاجمة مواصفات البضائع الأميركية بأنها ليست طريقا لحل المشكلة. ونقلت الصحيفة عن سبايسر قوله إن محاولات الصين تحسين مواصفات الأمان بمنتجاتها هي الطريق الصحيح لكن مهاجمة مواصفات المنتجات الأميركية التي تتمتع بأحد أفضل الأنظمة في العالم لحماية المستهلك، تعطي نتائج سلبية.
 
وكانت صادرات خطرة من الصين تتضمن ألعابا وأطعمة بحرية أثارت موجة من الاحتجاجات، وأدت إلى إساءة سمعة المنتجات الصينية الأشهر الأخيرة مما أدى إلى إعادة المستوردين لبعض المنتجات ومنع أخرى.
 
وحاولت بكين احتواء المشكلة في يوليو/تموز الماضي، وقامت بإعدام الرئيس السابق لهيئة سلامة الأطعمة والأدوية بتهمة الفساد.

المصدر : الفرنسية