مع أسعار النفط القياسية التي حفزت النمو تسود توقعات بارتفاع أرباح كبرى الشركات في دول الخليج العربية في الربع الثالث من العام الحالي.
 
ووفق مسح أجرته وكالة رويترز وشمل محللين من 15 مكتبا للسمسرة وبنوك استثمار يتوقع إعلان بنوك مثل بنك الكويت الوطني ارتفاع دخل الإقراض في الربع الثالث مع زيادة اقتراض الشركات والأفراد.
 
وقال فيصل حسن مدير قسم الوساطة المالية لدى بيت الاستثمار العالمي (غلوبل) في الكويت إن الأرباح الأساسية تقود نمو البنوك الآن بدلا عن أنشطة الرسوم مثل السمسرة، وأضاف أن مناخ الاقتصاد الكلي جيد.
 
وتتوقع غلوبل ارتفاع أرباح بنك الكويت الوطني -الذي يعد ثالث أكبر بنك خليجي من حيث القيمة السوقية- بنسبة 15.4% إلى 70.37 مليون دينار (251.5 مليون دولار) في الربع الثالث ليحقق بذلك ثاني أكبر أرباح فصلية على الإطلاق.
ويظهر المسح قفزة في أرباح بنك مسقط وبنك دبي الإسلامي بما يصل إلى 42.2% و41.6% على الترتيب.
 
وتنمو اقتصادات دول الخليج العربية بقوة للعام الخامس مع صعود أسعار النفط إلى مستويات قياسية اقتربت من 84 دولارا للبرميل في الولايات المتحدة الشهر الماضي.
 
نتائج الشركات
لكن بعض الشركات مثل شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية (زين) قد تشهد تباطؤ نمو الأرباح بل تراجعها بسبب عمليات توسع.
 
ويرجح إعلان "زين" -وهي ثالث أكبر شركة اتصالات عربية من حيث القيمة السوقية- تراجع أرباحها للفصل الثاني نظرا لإنفاقها على توسعة عملياتها الأجنبية في العراق والسعودية.
 
 
وفي المقابل قد تعود أرباح اتصالات قطر (كيوتل) إلى النمو بعد تراجعها في الربع الثاني بسبب تكاليف تمويلية ترتبط بصفقة استحواذها في مارس/آذار الماضي على الشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة (الوطنية) الكويتية مقابل 3.7 مليارات دولار.
 
ويتوقع المسح صعود صافي ربح مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) ومقرها أبوظبي مسجلا رقما قياسيا للمرة الثالثة على التوالي.
 
وفي الإمارات العربية المتحدة تباطأ على الأرجح نمو الأرباح في "إعمار" للربع الثاني على التوالي مع تأثر عملياتها في الولايات المتحدة بأزمة سوق الإسكان، ومع نمو استثماراتها في مشاريع أجنبية.
 
من ناحية أخرى تشير التوقعات في المسح إلى ارتفاع صافي ربح الدار العقارية التي تسيطر عليها الحكومة في أبوظبي لما يقرب من مثليه إلى 584 مليون درهم (159.1 مليون دولار) مع تسارع مبيعات العقارات.
 
واتفقت الدار العقارية مع "ورنر براذرز إنترتينمت" الأسبوع الماضي على إقامة شركة لإنتاج الأفلام وألعاب الفيديو وإنشاء حديقة ملاه وفندق ودور سينما في العاصمة الإماراتية أبوظبي.
 
ونظرا لارتفاع أسعار الكيماويات وزيادة الإنتاج يرجح في السعودية تحقيق الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) -وهي أكبر شركة كيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية- أرباحا فصلية قياسية للمرة الخامسة على التوالي.

المصدر : وكالات