أعلنت شركة الاتصالات المغربية الجديدة "وانا" التي تسيطر عليها مجموعة "أونا" المحلية، أنها ستبدأ تقديم خدمة إنترنت منزلية في المغرب خلال الأسابيع القليلة المقبلة وستوسعها إلى 40 بلدة بحلول نهاية العام الحالي.

وقالت الشركة -التي أعلنت أنها ستغير اسمها من ماروك كونيكت ولديها تراخيص لخدمة الخطوط الثابتة والجيل الثالث من خدمات الهاتف المحمول- إنها تسعى لتقديم خدمات الإنترنت فائقة السرعة للشركات والمنازل.

وتستثمر الشركة ستة مليارات درهم (714 مليون دولار) لمد خدماتها في مختلف أنحاء المغرب الذي يبلغ عدد سكانه 32 مليون نسمة.

وأفاد المدير التنفيذي للشركة رضا المجاد بأن تطوير الخدمات يمر بمراحل، بدأت بخدمات الشركات منذ بضعة أسابيع بطرح سيزيد بشكل تدريجي ثم توفير خطوط ثابتة وإنترنت للأفراد، وتلي ذلك خدمات الهاتف المحمول في نهاية هذا العام أو بداية 2008.

يشار إلى امتلاك مجموعة "أونا" 51% من "وانا" بينما تملك الحصة المتبقية الشركة الوطنية للاستثمارات التي تسيطر عليها العائلة الحاكمة.

المصدر : رويترز