أظهرت دراسة لوزارة الخزانة البريطانية أن البطالة تكلف دافعي الضرائب في البلاد 61 مليار جنيه إسترليني (120 مليار دولار) سنويا أي ما يصل إلى 2810 جنيهات لكل منزل في بريطانيا.
 
وتفوق الأرقام بمعدل ست مرات التكاليف الرسمية للبطالة المقدرة بنحو 11 مليار جنيه إسترليني كل عام.
 
وقالت صحيفة ديلي ميل إن الأرقام الجديدة تمثل نكسة قوية لحكومة العمال التي تقول إنها نجحت في خفض معدلات البطالة إلى أدنى مستوياتها منذ منتصف السبعينيات.
 
ونسبت الصحيفة إلى مارك هوبان المتحدث باسم وزارة الخزانة والذي أجرى الدراسة قوله إن الرقم ضخم لأنه لا يقتصر فقط على تكاليف المساعدات التي تدفعها الحكومة للعاطلين عن العمل لكنه يشمل أيضا الأموال المفقودة من عوائد الضرائب إذا كان هؤلاء يعملون.
 
وقدر حزب المحافظين المعارض المعدل الحقيقي للعاطلين عن العمل بنحو 5.2 ملايين شخص بالمقارنة مع أرقام الحكومة التي لا تتجاوز 1.7 مليون عاطل عن العمل.

المصدر : يو بي آي