سوناطراك اختارت أربعة حقول وتجهز عروضها (الجزيرة نت-أرشيف)
تستعد شركة سوناطراك الحكومية الجزائرية للمشاركة في أربعة عقود للتنقيب عن الغاز في روسيا بموجب اتفاق للتعاون بين البلدين.
 
وأوضح وزير الصناعة والطاقة الروسي فيكتور خريستنكو أن شركة غازبروم التي تحتكر قطاع الغاز في روسيا عرضت على الشركة الجزائرية الاختيار بين حقوق التنقيب في ثمانية حقول في إطار مبادلة أصول صارت ممكنة بموجب اتفاق التعاون الذي وقعته روسيا والجزائر في أغسطس/آب 2006.
 
وأضاف خريستنكو أثناء زيارة للجزائر العضو بمنظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) أن غازبروم قدمت عرضها لمبادلة الأصول، وأن سوناطراك اختارت أربعة حقول وتجهز عروضها.
 
في الوقت نفسه ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية أن الجزائر وروسيا اتفقتا أمس على تطوير تعاونهما وتعزيز أمن الطاقة عالميا.
 
وقال وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل إنه بحث ونظيره الروسي أيضا تطوير منجم للغاز وتعزيز الشراكة بين الشركتين الجزائرية والروسية، سوناطراك وغازبروم في مختلف المجالات بما في ذلك تسويق الغاز الطبيعي المسال.
 
يشار إلى أن غازبروم وسوناطراك اتفقتا في أغسطس/آب على التعاون في مجال الغاز الطبيعي المسال ومبادلة أصول في قطاع "المنبع" والمنافسة بعروض مشتركة على أصول في بلدان ثالثة.


المصدر : وكالات