تجاوزت إيرادات السودان من تصدير خام الذهب 65 مليون دولار خلال عام 2006.
 
وقال وزير الطاقة والتعدين السوداني عوض الجاز الجمعة إن هذا النجاح يرتبط بأداء شركة أرياب لتعدين الذهب المملوكة للحكومة السودانية مع شركاء فرنسيين.
 
ودعا الجاز الشركة إلى التوسع في عمليات الإنتاج والاستكشاف لمواكبة تصاعد أسعار خام الذهب في الأسواق العالمية.
 
وقال مسؤول بشركة أرياب إن إنتاج الشركة بلغ خمسين مليون طن منذ بدء الإنتاج عام 1991 في مناجم بشمالي شرقي السودان.
 
وتبلغ حصة الحكومة السودانية 60% من أرياب, بينما يملك الشركاء الفرنسيون 40%.

المصدر : وكالات