صادرات نيوزيلندا إلى دول الخليج بلغت 470 مليون دولار العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)

قال وزير التجارة النيوزيلندي فيل جوف إن بلاده تعتزم إجراء مفاوضات تهدف لإبرام اتفاق تجارة حرة مع دول مجلس التعاون الخليجي.

وأعلن جوف أمام البرلمان النيوزيلندي أن دول المجلس الذي يضم السعودية والكويت وقطر والبحرين والإمارات وعُمان أكدت قرارها بالموافقة على بدء المفاوضات التي اتفق عليها مبدئيا خلال زيارته لمنطقة الخليج في مارس/آذار الماضي.

وقال إن دول الخليج استوردت من نيوزيلندا عام 2005 منتجات قيمتها 470 مليون دولار مما يجعلها أقل بقليل من الأسواق الرئيسية الكبرى لمنتجات بلاده مثل ألمانيا.

وأشار إلى أن وفدا سيزور منطقة الخليج في الأشهر القليلة المقبلة لإجراء مناقشات أولية بشأن تحرير التجارة بين الجانبين.

ويفرض على صادرات نيوزيلندا من اللحوم ومنتجات الألبان إلى دول الخليج رسوما جمركية تصل إلى 5%. وستلغي اتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين هذه الرسوم مما يفتح الباب لزيادة هذه الصادرات.

وقد أعلن سابقا أن الاتحاد الأوروبي يجري محادثات مع دول الخليج للتوصل إلى اتفاق على التجارة الحرة بينهما.

وفي الإطار الاقتصادي توقع تقرير أعدته نشرة إيكونومست إنتليجنس يونيت وبرنامج كولومبيا حول الاستثمار الدولي أن يرتفع الاستثمار الأجنبي المباشر بشكل حاد في معظم دول الخليج خلال السنوات الأربع المقبلة إلا أنه سيتراجع في الإمارات أكبر مقصد للتدفقات الرأسمالية في المنطقة.

وقال التقرير إن تدفق الاستثمار الأجنبي المباشر على خمس دول خليجية سيتراجع إلى 13.7 مليار دولار في عام 2010 من نحو 18.1 مليارا العام الحالي.

المصدر : وكالات