خبراء يحذرون من أن انفلات أسعار السلع الأساسية يشكل قنبلة اجتماعية (الجزيرة)
يتوقع خبراء أن يشهد شهر رمضان الكريم في لبنان ارتفاعا قياسيا في أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية تضاف إلى الارتفاعات الحالية.

وقالت مراسلة الجزيرة في بيروت إن تداعيات العدوان الإسرائيلي وما تلاه من حصار على لبنان إضافة إلى الغياب شبه الكامل للرقابة الرسمية يدعم الارتفاع المتوقع للأسعار.

وأضافت أن الخبراء يحذرون من أن استمرار الانفلات في أسعار السلع الأساسية يشكل قنبلة اجتماعية قد تنفجر في أي لحظة، خاصة مع تفاقم الأوضاع المعيشية الصعبة وتدني القدرة على الإنفاق.

"
وزارة الزراعة هددت أصحاب مزارع الدواجن بفتح باب الاستيراد إذا لم يخفضوا أسعار المنتج المحلي
"
وفرة بالمعروض
يأتي ذلك رغم أن تقديرات جمعية حماية المستهلك اللبنانية تشير إلى وجود وفرة في المعروض من السلع الغذائية بسبب تدفق آلاف الأطنان منها على البلاد في شكل مساعدات بعد الحرب.

وقال رئيس جمعية حماية المستهلك زهير البر إن لبنان لم يشهد مثل هذه الزيادات منذ عشر سنوات التي بلغت 60% و70% بالسلع الأساسية، ولا يوجد حتى الآن متوسط للارتفاعات المتوقعة الجديدة.

من جانبها هددت وزارة الزراعة أصحاب مزارع الدواجن بفتح باب الاستيراد إذا لم يخفضوا أسعار الدواجن المحلية.

وقال وزير الزراعة طلال الساحلي إنه جرى الاتفاق مع أصحاب المزارع على خفض الأسعار، وأضاف أن البديل لعدم الالتزام بذلك سيكون بفتح باب استيراد الدواجن وخفض الجمارك عليها.

المصدر : الجزيرة