شافيز يعرض خبرة بلاده النفطية على أنغولا (الفرنسية)
عرض الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز خبرة بلاده في مجال النفط على أنغولا التي هي ثاني أكبر منتج للنفط في أفريقيا، وواحد من أسرع المنتجين نموا فيها. ويسعى شافيز لتعزيز الروابط مع ما يسميه "الأم أفريقيا" لمواجهة النفوذ الأميركي هناك.
 
وأكد شافيز في كلمة ألقاها بالعاصمة الأنغولية لواندا أن تعزيز الروابط مع أنغولا جزء من إستراتيجية لتعزيز التعاون فيما بين بلدان الجنوب ومواجهة النفوذ الأميركي في العالم.
 
وشهد شافيز اليساري المعادي لأميركا في أول زيارة له لأنغولا، توقيع اتفاق للتعاون النفطي الثنائي بين أنغولا وبلاده التي هي خامس أكبر مصدر للنفط في العالم.
 
ويدعو الاتفاق الذي وقعه وزيرا نفط البلدين إلى التعاون في كل مجالات صناعة النفط والغاز ومن ذلك الإنتاج المشترك ومشروعات التكرير من خلال شركتي النفط الحكوميتين في فنزويلا وأنغولا.
 
وقال وزير النفط الفنزويلي رفائيل راميريز إن الاتفاق سيسمح لشركة النفط الفنزويلية الحكومية بالعمل للمرة الأولى في أفريقيا التي تهيمن فيها شركات النفط الأميركية والأوروبية منذ سنوات.
 
وحيا الرئيس الأنغولي خوسيه إدوارد دي سانتوس ما أسماه جهود شافيز في استثمار النفط الفنزويلي لتعزيز العدالة الاجتماعية في بلاده وإرساء نظام عادل للاقتصاد العالمي.

المصدر : وكالات