قال وزير الخزانة الأميركي الأسبق لورانس سمرز إن الدول النامية تملك احتياطيات فائضة تبلغ تريليوني دولار أي نحو ثلث ناتجها المحلي الإجمالي، لكنها لا تحقق نفعا بهذه الاحتياطيات.
 
وأوضح بندوة في سول إن الدول النامية التي تملك احتياطيات فائضة وعددها 121 دولة يمكنها زيادة العائدات على هذه الأموال بتنويع استثماراتها, لكنه أوضح أن العوائد على الاحتياطيات المستثمرة بالمحفظة العادية للبنوك المركزية تقترب على الأرجح من الصفر بالقيمة الحقيقية بالنسبة لأغلب تلك الدول.
 
وذكر سمرز الذي تولى الوزارة بعهد الرئيس بيل كلينتون أن الصين وروسيا والسعودية والهند تتصدر قائمة الدول التي تملك احتياطيات فائضة، ويبلغ إجمالي هذه الاحتياطيات 1.3 تريليون دولار.
 
وأشار إلى أنه إذا تمكنت دولة من استثمار ما يعادل10% من الناتج المحلي الإجمالي بما يعود عليها بعائد إضافي قدره 5%، فإن ذلك يمثل زيادة مجانية بنسبة 0.5% بالناتج المحلي.
 
وأضاف لورانس أنه إذا كانت الدول النامية تضيع عوائد تبلغ نحو 5% فإنها  تخسر 100 مليار دولار، أي نحو 1% من الناتج المحلي الإجمالي كل عام.

المصدر : رويترز