قررت وزارة الخزانة الأميركية تجميد أرصدة "منظمة دعم المقاومة الإسلامية" التي تتخذ من لبنان مقرا لها لأنها تحث على جمع تبرعات لدعم أنشطة حزب الله.
 
ويشمل القرار الذي تم بموجب أمر تنفيذي أصدره الرئيس الأميركي جورج بوش عام 2005 تجميد أرصدة منظمة دعم المقاومة الإسلامية في الولايات المتحدة ويحظر على الشركات الأميركية والأفراد إجراء أي معاملات مالية مع هذه المنظمة.
 
وقالت وزارة الخزانة إن منظمة دعم المقاومة الإسلامية تقوم بجمع أموال لحزب الله من خلال إعلانات تذيعها قناة تلفزيون المنار التابعة لحزب الله.
 
وقال ستيوارت ليفي وكيل وزارة الخزانة الأميركية لمكافحة الإرهاب والمعلومات المالية في بيان إن المنظمة تقدم للمانحين خيار إرسال أموال لتزويد مقاتلي حزب الله بالمعدات أو شراء صواريخ يستخدمها حزب الله في استهداف السكان المدنيين.

المصدر : رويترز