نابلس-خاص


انعكس العدوان الإسرائيلي سلبا على أداء سوق فلسطين للأوراق المالية، ليضاف إلى سلسلة أخرى من الأجواء السلبية التي نتجت عن الحصار الغربي وتكثيف الاعتداءات الإسرائيلية عقب تشكيل حركة حماس الحكومة الفلسطينية قبل نحو ستة أشهر.
 
وأقر رئيس بورصة فلسطين في تصريح للجزيرة نت أن السوق المالي تشهد منذ أربعة أشهر نشاطا متواضعا، بسبب الاعتداءات الإسرائيلية وغياب السيولة المترتبة على تراجع حجم المساعدات وارتفاع نسبة البطالة. 
 
وقال إن جملة من العوامل السلبية الداخلية والخارجية ساهمت في تراجع مؤشر "القدس" بنسبة وصلت إلى حوالي 52% وأدى إلى اختفاء نحو 200 مليون دولار من الدورة الاقتصادية.
 
وفي إطار تعزيز أداء البورصة كشف الرئيس التنفيذي لهيئة سوق رأس المال عاطف علاونة أن إجراءات سيتم اتباعها  قريبا لإلزام الشركات المساهمة العامة بإدراج أسهمها في سوق فلسطين للأوراق المالية.
 
وأوضح علاونة أن أربع شركات فقط بادرت إلى إدراج أسهمها مؤخرا، ليرتفع بذلك عدد الشركات المدرجة إلى 31 شركة، في حين بقيت حوالي 50 شركة مساهمة عامة خارج السوق.
_______________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة