ضخ النفط من شمال العراق لم يستأنف بعد (رويترز-أرشيف)
تراجعت أسعار النفط الخام بالأسواق الأوروبية وانخفض سعر مزيج برنت مقتربا من 73 دولارا للبرميل، في أعقاب انسحاب مهاجمين من محطة لضخ النفط كانوا احتلوها بنيجيريا مما يمهد لاستئناف الإنتاج الذي توقف بسبب الهجوم.

وذكر متعاملون أنهم منقسمون بين الأمل في هدنة بالشرق الأوسط ومخاوف من تصاعد الصراع.

وأخلى مهاجمون المحطة التابعة لشركة أجيب الإيطالية بولاية بايلسا النيجيرية، وأطلقوا سراح جميع الرهائن الذين كانوا يحتجزونهم.

وفي الوقت الذي أعلن فيه وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني أمس إصلاح خط أنابيب يمتد إلى تركيا بعد تعرضه لهجمات متوقعا استئناف الصادرات إلى مرفأ جيهان التركي، فقد ذكر مصدر بصناعة النفط أن بغداد لم تستأنف بعد ضخ النفط من هذا الخط إلى تركيا بعد توقف دام ثلاثة أسابيع.

وتراجع سعر مزيج برنت بالعقود الآجلة تسليم سبتمبر/ أيلول المقبل 26 سنتا إلى 72.13 دولارا للبرميل. وانخفض سعر الخام الأميركي الخفيف 28 سنتا إلى 72.96 دولارا.

وأعلنت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) هبوط سلة خاماتها إلى 68.97 دولارا للبرميل يوم الجمعة الماضي، مقابل 69.07 دولارا باليوم السابق.

المصدر : وكالات