غصن أبقى على توقعاته بتحقيق زيادة هامشية في أرباح العام كاملا (الفرنسية-أرشيف)
انخفضت أرباح تشغيل "نيسان" -ثاني أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان- الفصلية بشكل فاق التوقعات بلغ 26%، إذ تسبب غياب طرز جديدة في تراجع المبيعات العالمية.
 
وبلغت أرباح تشغيل "نيسان" 153.35 مليار ين (1.31 مليار دولار) في الربع الثاني في يونيو/حزيران مقابل 206.26 مليارات ين قبل عام و172.88 في توقعات ستة مكاتب سمسرة في مسح أجرته رويترز.
 
ولكن رئيس الشركة كارلوس غصن أبقى على توقعاته بتحقيق زيادة هامشية في أرباح العام كاملا.
 
ومن المقرر أن تطرح "نيسان" طرازا واحدا جديدا في النصف الأول من العام، وقالت الشركة إن المبيعات والأرباح لن تتحسن حتى النصف الثاني من العام حين تنوي طرح ثمانية طرز جديدة، وتمتلك "رينو" حصة 44% في "نيسان".
 
ويتوقع أن تكون نيسان الشركة الوحيدة بين كبرى الشركات اليابانية التي تسجل انخفاضا في الأرباح في الفترة من أبريل/نيسان إلى يونيو/حزيران.
 
فقد استطاع معظم شركات الصناعة التصدي لارتفاع تكلفة المواد الخام وزيادة الإنفاق الرأسمالي من خلال زيادة المبيعات وانخفاض قيمة الين.
 
يذكر أن "تويوتا" و"هوندا" تواصلان نجاحهما في السوق الأميركية المهمة، واستطاعا سحب جزء من البساط من تحت "جنرال موتورز" و"فورد" والوحدة الأميركية لدايملر كرايسلر.

المصدر : وكالات