أسعار النفط تتجه للاستقرار رغم تهديدات إيرانية
آخر تحديث: 2006/6/26 الساعة 18:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/26 الساعة 18:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/30 هـ

أسعار النفط تتجه للاستقرار رغم تهديدات إيرانية

تسارع نمو الطلب على النفط في الصين إلى 13.5% (الفرنسية-أرشيف)
شهدت أسعار النفط في تعاملات العقود الآجلة الآسيوية تغيرا قليلا اليوم رغم تهديدات وزير النفط الإيراني كاظم وزيري همانه بقطع إمدادات بلاده النفطية إذا تعرضت لعقوبات في ظل التوترات مع الغرب بشأن برنامج طهران النووي.

وتوقع همانه أن يؤدي وقف الإمدادات الإيرانية للأسواق إلى ارتفاع أسعار النفط فوق مائة دولار للبرميل.

واستقرت الأسعار بعد التصريحات الإيرانية وبلغ سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود أغسطس/آب المقبل 70.82 دولارا للبرميل حيث تراجع خمسة سنتات خلال تعاملات آسيوية إلكترونية في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس).

وانخفض مزيج برنت بالعقود الآجلة في بورصة البترول الدولية اللندنية خمسة سنتات إلى 69.98 دولارا للبرميل.

وحافظت أسعار النفط على مستوياتها فوق 70 دولارا للبرميل في الأسابيع الأخيرة مدعومة بالطلب القوي وأعطال في مصافي التكرير وقلق الأسواق بشأن التوترات المرافقة لتداعيات الملف النووي الإيراني.

وفي مجال الطلب على الخام تسارع نموه على النفط في الصين خلال مايو/أيار الماضي إلى 13.5% لتصبح قريبة من المستويات المرتفعة التي سجلتها الصين عام 2004 في ظل سعي مصافي التكرير لزيادة الإنتاج والحد من الصادرات قبل رفع الأسعار المحلية لتلبية الطلب الذي يصل ذروته في الصيف.

المصدر : وكالات