العدالة والتنمية المغربي يتبنى الانفتاح والإصلاحات الهيكلية
آخر تحديث: 2006/6/23 الساعة 22:23 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/23 الساعة 22:23 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/27 هـ

العدالة والتنمية المغربي يتبنى الانفتاح والإصلاحات الهيكلية

 العثماني يؤكد ضرورة إصلاح الإدارة وتحقيق حكم رشيد (الجزيرة-أرشيف)
قال حزب العدالة والتنمية المغربي المعارض، إنه يؤيد الانفتاح الاقتصادي في المغرب إضافة إلى تركيزه على تعزيز القدرة الشرائية للمواطنين.
 
وأوضح الأمين العام للحزب سعد الدين العثماني قبل الانتخابات التشريعية المقررة في سبتمبر/ أيلول المقبل أن الحزب يركز على الإصلاحات الهيكلية ذات التأثير في مختلف القطاعات الإنتاجية والاجتماعية.
 
وأضاف أن هذه الإصلاحات تدعو إلى إصلاح الإدارة وتحقيق حكم رشيد يتميز بتحديد المسؤوليات والشفافية والنجاعة في التدبير والنزاهة والتخليق، ورفع جودة التعليم وتكييفه مع الحاجيات الحقيقية للمجتمع.
 
وأوضح العثماني في تصريحات صحفية أن الدراسات أثبتت أن الإصلاحات على هذه المستويات الثلاثة كفيلة بتقوية الإنتاج الوطني واستقطاب الاستثمارات.
 
وقد أبرم حزب العدالة والتنمية أخيرا تحالفا مع حزب "القوات المواطنة" بزعامة رئيس الاتحاد العام لأصحاب العمل سابقا رجل الأعمال عبد الرحيم الحجوجي.
 
ورأى حزب العدالة والتنمية أن هناك قواسم مشتركة بين الحزبين من حيث احترام المرجعية الإسلامية، والاهتمام بالجانب الاجتماعي من التنمية الاقتصادية وغيرها.
 
يشار إلى أن حزب العدالة والتنمية في المغرب الذي يشغل حاليا حوالي 40 مقعدا من أصل 325 في البرلمان، حصل في استطلاع للرأي أجراه المعهد (الأميركي) الجمهوري الدولي ونشر في مارس/ آذار على 47% بما يضعه في المرتبة الأولى للأحزاب المتنافسة وهو ما يؤهله لتشكيل الحكومة.
المصدر : الفرنسية