طرحت شركة فولفو لصناعة السيارات نموذجها الأول لسيارة تستخدم أنواعا متعددة من الوقود، لكي تتيح استخدام نظم الوقود البديلة المطورة بصورة متنوعة في أوروبا.
 
ويمكن لسيارة "فولفو في 70" التي عرضت في معرض للسيارات في باريس استخدام خمسة أنواع مختلفة من الوقود.
 
وإلى جانب البنزين يمكن تحويل السيارة للعمل بالإيثانول الحيوي والغاز الطبيعي والميثانول الحيوي والهيثان (وهوعبارة عن خليط من 10% من الهيدروجين و90% من الميثان).
 
وقال ماتس مورين المسؤول عن تطوير السيارة "فولو في70" إنها مجهزة بخزان للبنزين بسعة 29 لترا فقط ليتيح المجال لنظم الوقود البديلة الإضافية. أما الغازات الثلاثة فتدمج في خزانين أحدهما كبير والآخر أصغر بحجم إجمالي قدره 98 لترا.
 
وفي حال ملء الخزانات تستطيع السيارة قطع مسافة 700 كيلومتر دون الحاجة لإعادة التزود بالوقود.
 
وزودت السيارة الجديدة بمحرك توربو سعته لتران وطاقته 147 كيلووات وقدرته 200 حصانا، ويمكن للسيارة الانطلاق من سرعة الصفر إلى 100 كيلومتر في الساعة في 8.7 ثوان. ويمكن لقائد السيارة التحول من مصدر وقود إلى آخر دون أي تراجع في أداء السيارة.
 
وفي الوقت الحالي تركز فولفو على خيار ما يسمى بسيارات الوقود الممزوج التي تعمل بخليط الإيثانول والبنزين.
 
والسيارات الحالية "فولفو أس 40" و "فولفو في50" التي تعمل بالوقود الممزوج متاحة حتى الآن في السويد وحدها وستطرح لاحقا هذا العام في ست دول أوروبية أخرى.

المصدر : الألمانية