زيادة تدفقات رؤوس الأموال الخاصة إلى الدول النامية
آخر تحديث: 2006/5/30 الساعة 22:25 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/3 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: قوات الحشد الشعبي دخلت مدينة سنجار دون مقاومة من البشمركة
آخر تحديث: 2006/5/30 الساعة 22:25 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/3 هـ

زيادة تدفقات رؤوس الأموال الخاصة إلى الدول النامية

قال البنك الدولي إن صافي تدفقات رؤوس الأموال الخاصة إلى الدول النامية زاد إلى 491 مليار دولار خلال العام الماضي.
 
وأشار البنك في تقريره السنوي عن الوضع المالي في العالم إلى أن حوالي 40% من هذه التدفقات النقدية اتخذت صور قروض.
 
وحذر البنك في الوقت نفسه من مخاطر الارتفاع المطرد في أسعار النفط وتنامي الخلل في ميزان المدفوعات لبعض الاقتصادات الكبيرة مثل الولايات المتحدة التي تعاني من عجز مزمن في ميزاني التجارة والمدفوعات.
 
كما أشار التقرير إلى زيادة حصة مساعدات التنمية للدول الأكثر فقرا في العالم خلال العام الماضي إلى 0.33% من إجمالي الناتج المحلي للدول الصناعية الكبرى مقابل 0.22% من إجمالي الناتج المحلي لها عام 2001.
 
لكن البنك أشار إلى أن هذه الزيادة الكبيرة في المساعدات التي حصلت عليها الدول الأكثر فقرا في العالم لم تكن بسبب زيادة تدفق المساعدات التي وصلتها وإنما نتيجة شطب جزء كبير من الديون المستحقة على دولتي العراق ونيجيريا في إطار ترتيبات دولية خاصة.



 
دون الهدف
ويتوقع البنك الدولي زيادة نسبة المساعدات الخارجية التي تقدمها الدول الغنية إلى الدول الفقيرة في العالم إلى 0.36% من إجمالي ناتجها المحلي بحلول العام 2010، في حين كانت الأمم المتحدة تسعى إلى الوصول بمتوسط المساعدات الخارجية على مدى الـ35 عاما الماضية إلى 0.7%.
 
يذكر أن الأمم المتحدة ومجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى تبنت خطة دولية لمساعدة الدول النامية بهدف خفض مستوى الفقر في العالم بنسبة 50% بحلول العام 2015 تحت اسم خطة أهداف الألفية من خلال زيادة المساعدات للدول الأكثر فقرا في العالم وتخفيف أعباء الديون الخارجية عنها.
 
وذكر البنك أن الدول النامية سجلت خلال العام الماضي معدل نمو بلغ 6.4% من إجمالي الناتج المحلي بفضل زيادة الإنتاج في الصين والهند.
 
ويزيد متوسط معدل النمو في الدول النامية بأكثر من ضعف متوسط معدل النمو في الدول الأكثر ثراء الذي بلغ 2.8%.
 
كما أشار البنك إلى أن متوسط معدل نمو الدول النامية المستوردة للنفط باستثناء الصين والهند انخفض إلى 4.3% عام 2005 مقابل 5.7% في  2004.
 
ورغم ذلك من المتوقع أن يستمر معدل نمو الاقتصاد في أفريقيا وآسيا وأوروبا الشرقية  فوق مستوى 5% سنويا حتى العام  2008, وأن ينخفض إلى ما يقرب من 4% في أميركا اللاتينية.
المصدر : الألمانية