قالت شركة أيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات إنها أصبحت على مسافة قريبة من توقيع عقود لبيع نماذج خاصة مخصصة للأثرياء وحكام الدول من طائراتها العملاقة من طراز A380.

 

وذكرت صحيفة صنداي تايمز أنه بعد أن توضع طائرة أيرباصA380  في الخدمة التجارية قبل نهاية العام الحالي، فإنها ستكون قادرة على استيعاب نحو 850 راكبا.

 

وأضافت أنه بالنسبة للأثرياء الذين على استعداد لإنفاق حوالي 200 مليون جنيه إسترليني (حوالي 350 مليون دولار) لشراء طائرة خاصة، فإنهم قادرون على الحصول على نموذج من أيرباصA380  مجهزة بأجنحة نوم ملكية وغرفة استقبال فسيحة وغرفة طعام خاصة إلى جانب مساحة خاصة لممارسة لعبة الغولف.

 

وتجري أيرباص وشركة لوفتهانزا تكنيك المتخصصة بصناعة الديكورات للطائرات الخاصة، مفاوضات مع حوالي 20 شخصية عالمية يملكون طائرات من طراز بوينغ 747 ومن بينهم سلطان بروناي والأمير السعودي الوليد بن طلال.

 

وقال آغي دوينهابت مدير العلاقات العامة بلوفتهانزا تكنيك إنه يعتقد أنه يمكن بيع 10 طائرات أو أكثر من طرازA380  خاصة لرؤساء الدول أو الأثرياء خلال العقد المقبل.

 

وعلى الرغم من أن أصحاب الطائرات الخاصة يضعون عادة تصورهم لداخلها، فإن لوفتهانزا تكنيك وضعت تصاميم أولية حول ما يمكن أن تحتويه طائرة أيرباص A380 .

 

وبموجب تصور الشركة، يمكن تزويد الطائرة بأفضل التقنيات العلمية الحديثة بما في ذلك اتصال سريع بالإنترنت، وشاشة عرض تلفزيونية من البلازما بحجم 50 إنشاً. وخصصت الشركة الطابق العلوي من الطائرة لصاحبها وأفراد عائلته، وهي ستضم  قاعة اجتماعات عائلية ومكتباً وجناحاً خاصاً للنوم وحماماً مزوداً بغرفة سونا وبخار.

 

وتعتقد لوفتهانزا أن النموذج الأكثر كلفة بالطائرة هو الديكور الداخلي، وسوف تبلغ كلفته حوالي 53 مليون جنيه إسترليني (حوالي 93 مليون  دولار) إضافة إلى السعر الرسمي للطائرة الذي يباع بحوالي 163 مليون جنيه إسترليني (حوالي 285 مليون دولار).

المصدر : وكالات