مبارك ومحمد السادس يرأسان اللجنة العليا المشتركة (الفرنسية)
تستضيف مدينة مراكش بالمغرب اليوم اجتماع اللجنة العليا المشتركة المغربية المصرية المكلفة وضع آليات كفيلة بإعطاء دفع جديد للتبادل التجاري بين البلدين.
 
ويعقد الاجتماع برئاسة الرئيس المصري حسني مبارك وملك المغرب محمد السادس.
 
ويتوقع الجانبان أن يسهم في زيادة حجم التعاون التجاري الذي وصل العام الماضي إلى 180 مليون دولار، حيث يميل الميزان التجاري لصالح القاهرة.
 
وأعرب رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف الذي يرافق مبارك في تلك الزيارة عن أسفه لضآلة حجم التبادل التجاري بين الطرفين، داعيا إلى وضع آلية لتعزيزه.
 
وقال وزير المواصلات المغربي إن البلدين يتوقعان الكثير من هذه القمة بهدف تعزيز التعاون بينهما.
 
وكان الجانبان أبرما مؤخرا اتفاقية إنشاء خط بحري تؤمن سفن مصرية ومغربية خدمته، ويسمح بتقليص كلفة الشحن إضافة لرفع حجم التبادل الثنائي لنصف مليار دولار.

المصدر : وكالات