تطور سوق العقار باليمن وارتفاع أسعار العقارات
آخر تحديث: 2006/5/1 الساعة 12:46 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/1 الساعة 12:46 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/3 هـ

تطور سوق العقار باليمن وارتفاع أسعار العقارات

شهد سوق العقار باليمن خلال السنوات الماضية تطورا ملحوظا‏,‏ حيث ظل يحقق نسبة نمو تزيد على 5%‏ سنويا منذ عام ‏2001‏ ويسهم بمبلغ ‏88.7‏ مليار ريال (507 مليون دولار)  وبما نسبته ‏4.3‏% من الناتج المحلي الإجمالي.‏
 
وشهدت أسعار العقارات ارتفاعا غير مسبوق خلال السنوات الخمس الماضية وتضاعف سعر المتر المربع في العاصمة صنعاء خصوصا في الحي الدبلوماسي، وبعض المدن الرئيسية بنسبة قفزت إلى 200%.
 
وعزا الجهاز المركزي للإحصاء الارتفاع الحاد في أسعار العقارات إلى تردد وإحجام القطاع المصرفي عن تقديم قروض طويلة الأجل بالإضافة إلى عدم وضوح السياسة الإقراضية فيما يتعلق بأسعار الفائدة على القروض السكنية
والأعمال الإنشائية، فضلا عن اعتماد القطاع بشكل كبير على المواد المستوردة وتأثره بالمتغيرات العالمية.
 
واستحوذت صنعاء على 24%‏ من إجمالي رخص البناء تلتها محافظة إب بنسبة 19%‏ وحضرموت 17.6%‏.
 
ويستوعب قطاع الإنشاءات 6.5% من إجمالي القوى العاملة حيث يوفر فرص العمل لأكثر من ‏238‏ ألف عامل‏.‏

وأشارت الإحصائيات إلى أن عدد المشاريع الإنشائية لقطاع البناء المنظم وصل مع نهاية العام الماضي إلى ‏1793‏ مشروعا بقيمة ‏74.6‏ مليار ريال، واحتلت الأبنية غير السكنية المرتبة الأولى في قائمة تلك المشاريع الإنشائية بينما تتركز ساحة المقاولات غير المنظمة في الأبنية السكنية.
 
المصدر : وكالات