سعر البنزين سجل الأسبوع الماضي  2.91 دولار للغالون وهو رابع أعلى سعر له (رويترز)
قال الرئيس الأميركي جورج بوش أمس إنه لا يرى دليلاً على أن شركات الطاقة تتلاعب بأسعار الوقود في بلاده وتتقاضى مبالغ زائدة من المستهلكين.
 
وعزا بوش ارتفاع الأسعار إلى قلة المعروض جراء نقص مصافي التكرير.
 
وكان الرئيس الأميركي قد أمر لجنة التجارة الاتحادية بالتحقيق فيما إن كانت شركات النفط تتقاضى أرباحا مبالغا فيها من بيع البنزين.
 
يأتي ذلك في الوقت الذي ارتفع فيه متوسط سعر البنزين إلى 2.91 دولار للغالون الأسبوع الماضي ليسجل رابع أعلى سعر له على الإطلاق.
 
في الوقت نفسه أعلنت شركة (شيفرون) ثاني أكبر شركة نفطية أميركية ارتفاع أرباحها بنسبة 49% إلى أربعة مليارات دولار في أول ثلاثة أشهر من العام الحالي.
 
جاء ذلك بعد إعلان شركة (إكسون موبيل) أكبر شركة للنفط في العالم ارتفاع أرباحها إلى أكثر من ثمانية مليارات دولار.

المصدر : وكالات