جاك شيراك طرح المشاركة في مشروعي الخط الثالث لمترو القاهرة والأقمار الصناعية (الفرنسية)
دعا الرئيس الفرنسي جاك شيراك الشركات الفرنسية إلى تعزيز وجودها في مصر والاستفادة مما أسماه المناخ الجيد هناك.
 
وطرح شيراك خلال زيارته إلى القاهرة المشاركة في مشروعي الخط الثالث لمترو القاهرة والأقمار الصناعية لأغراض المراقبة، وهما عقدان تتنافس عليهما شركات فرنسية.
 
وزار شيراك الذي رافقه 20 من مدراء كبرى المجموعات الفرنسية، "سمارت فيليدج" وهي كناية عن سيليكون فالي مصرية صغيرة تضم كثيرا من شركات التكنولوجيا (مايكروسوفت وألكاتل) في إحدى ضواحي القاهرة الكبرى.
 
وأشاد الرئيس الفرنسي بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين التي ترتفع تدريجيا إلى مستوى العلاقات السياسية.
 
في الوقت نفسه قال رئيس مجلس إدارة غاز فرنسا إن  مصر تحتل الأولوية في أعمال الشركة التي تسعى إلى المزيد من الاستثمار في هذا البلد.
 
وتحرز مجموعة غاز فرنسا تقدما كبيرا على صعيد المبادلات مع مصر، ووقعت عام 2003 عقدا كبيرا لتسليم 4.8 مليارات متر مكعب من الغاز سنويا، أي 10% من حاجة فرنسا إلى الغاز.
 
يشار إلى أن فرنسا تستحوذ على نسبة من السوق المصرية تقدر بحوالي 7% على مستوى التمويل، كما أنها تعد المستثمر الثاني في البلاد، وتقدر نسبة صادراتها إلى مصر بحوالي 40%.

المصدر : وكالات