وافقت الحكومة الكويتية الأحد من حيث المبدأ على إقامة شركة اتصالات ثالثة في الكويت لزيادة المنافسة في مجال تشغيل الهواتف النقالة.
 
وقال مجلس الوزراء الكويتي إن الموافقة على مشروع القانون الذي اقترحه عدد من نواب البرلمان متوقفة على دراسة الجدوى، مشيرا إلى أن الهيئة العامة للاستثمار كلفت بإجراء الدراسة في غضون ستة أشهر.
 
وأوضح وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة محمد ضيف الله شرار أن الحكومة ستدعم إنشاء الشركة من خلال القرض الحسن.
 
ويمكن أن يصبح مشروع القانون ساريا إذا وافق عليه البرلمان وصدق عليه أمير البلاد.
 
وتعمل حاليا في الكويت شركة الاتصالات المتنقلة ومنافستها الأصغر الشركة الوطنية للاتصالات (وطنية)، ويزيد عدد المشتركين في خدمات الهواتف النقالة عن مليوني نسمة في الكويت التي يبلغ عدد سكانها 2.7 مليون نسمة.
 
وأسست الكويت شركة الاتصالات الأولى، وهي شركة الاتصالات المتنقلة في أوائل الثمانينيات ثم تبعتها شركة وطنية في أواخر التسعينيات، لكن نواب البرلمان يقولون إنه رغم زيادة المنافسة فإن نوعية الخدمات لم تتحسن كثيرا وأن الأسعار مازالت مرتفعة.

المصدر : وكالات