واشنطن تتهم دولا وتجمعات بوضع عوائق أمام صادراتها
آخر تحديث: 2006/4/2 الساعة 01:56 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/2 الساعة 01:56 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/4 هـ

واشنطن تتهم دولا وتجمعات بوضع عوائق أمام صادراتها

اتهمت الولايات المتحدة 60 دولة على رأسها الصين وثلاثة تجمعات تجارية، بوضع عوائق غير عادلة أمام الصادرات الأميركية.
 
جاء ذلك في تقرير سنوي أصدرته الإدارة الأميركية الجمعة بشأن عوائق التجارة الخارجية. والتجمعات الثلاثة هي الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية والاتحاد الجمركي لأفريقيا الجنوبية. 
 
وأكدت الولايات المتحدة في التقرير أن لديها خطة لفتح الأسواق أمام منتجاتها، والتقليل من العوائق التجارية في هذا الصدد.
 
يأتي ذلك بعد يومين من تحذير وزير التجارة كارلوس غوتيريز الصين من فرض إجراءات حمائية ضد صادراتها إلى واشنطن إذا لم تتخذ بكين إجراءات تساعد في الحد من الفائض التجاري لها مع الولايات المتحدة، واتخاذ المزيد من الخطوات لحماية حقوق الملكية الفكرية في الصين.
 
وأشار الوزير الأميركي إلى أن علاقات بلاده التجارية مع الصين تتضرر من العجز التجاري الكبير للولايات المتحدة مع الصين والذي وصل إلى 202 مليار دولار.
 
كما شكا غوتيريز من استمرار القيود على الوصول للسوق الصينية رغم انضمام بكين إلى منظمة التجارة العالمية، إضافة إلى أن استمرار الدعم الحكومي للشركات الصينية التي تديرها الدولة وغياب قوانين الشفافية يشكلان قيودا على عمل الشركات الأجنبية في السوق الصينية.
 
وكان الحزب الديمقراطي المعارض قد اتهم إدارة الرئيس جورج بوش بالتردد في اتخاذ إجراءات حازمة ضد الدول -خاصة الصين- التي تخالف قوانين التجارة بحسب رأيهم.
 
من ناحية أخرى أعلن رؤساء الولايات المتحدة وكندا والمكسيك أنهم أحرزوا تقدما في مباحثاتهم حول اتفاقية التجارة الحرة لدول أميركا الشمالية.
 
وقال الرئيس بوش إن منطقة التجارة الحرة المعروفة بالنافتا تواجه تحديات نمو اقتصادي لم تحدث من قبل، من بينها بزوغ الصين والهند كقوتين اقتصاديتين.
المصدر : وكالات