يشكل قرار البنك المركزي الياباني الخطوة الأولى في طريق زيادة معدلات الفائدة (الفرنسية)
قرر مجلس إدارة البنك المركزي الياباني إنهاء السياسة النقدية التي تقترب بسعر الفائدة من صفر في المائة وتعتمد على حجم الاحتياطيات النقدية للبنوك والمؤسسات المالية اليابانية لدى البنك المركزي كأداة للسيطرة على حجم السيولة النقدية.
 
ويشكل هذا القرار المرحلة الأولى على طريق زيادة معدلات الفائدة.
 
وكان مجلس إدارة البنك المركزي الياباني قد بدأ اجتماعه الشهري أمس الأربعاء لمدة يومين لمراجعة السياسة النقدية فيما اقترح محافظ البنك توشيهيكو فوكوي على مجلس إدارة البنك إنهاء السياسة النقدية الفائقة المرونة المستمرة منذ خمس سنوات.
 
وقد أدى قرار البنك إلى قفزة كبيرة في أسعار الأسهم ببورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم الخميس حيث ارتفع مؤشر نيكي القياسي بأكثر من 2%.
 
وجاء القرار بعد إحصائيات كشفت الأسبوع الماضي عن عودة إلى ارتفاع الأسعار، أي نهاية ثمانية أعوام من كبح التضخم.

المصدر : وكالات