الأردن يتجه لزيادة أسعار المحروقات أواخر الشهر الجاري
آخر تحديث: 2006/3/10 الساعة 02:22 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/10 الساعة 02:22 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/10 هـ

الأردن يتجه لزيادة أسعار المحروقات أواخر الشهر الجاري

تعتزم الحكومة الأردنية رفع أسعار الوقود أواخر الشهر الجاري للمرة الثالثة خلال ثمانية أشهر عقب وضع شبكة أمان متجددة رأى مسؤولون أنها تنقل الدعم الحكومي من السلعة إلى المواطن.

وأصبح استحقاق زيادة أسعار المشتقات النفطية في إطار جدول زمني يقضي بتحرير هذه السلعة الإستراتيجية التي تكلف خزينة الدولة 1.25 مليار دولار سنويا في ظل غياب الدعم الخليجي الذي وفر الإمدادات للبلاد لسنتين بعد انقطاع إمدادات العراق بأسعار تفضيلية منذ ربيع عام 2004.

وأوضح مسؤولون أن الحكومة درست آلية جديدة تعوض الأسر ذات الدخل المنخفض من خلال تخصيص معونات متكررة لمواجهة الفارق في الأسعار.

ويفترض أن تشمل هذه المنح الأسر التي يقل دخل الفرد السنوي فيها عن 1000 دينار (1400 دولار) ضمن معادلة يتناسب فيها حجم الدعم عكسيا مع سقف الدخل.

وتوقعت الحكومة أن يخفض قرار رفع الدعم الخاص للمحروقات إلى 125 مليون دينار (175 مليون دولار) مقارنة مع 419 مليون دينار (610 ملايين دولار) في عام 2005.

وقد وعد رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت الذي تولى هذا المنصب قبل ثلاثة أشهر مجلس النواب بتأجيل قرار رفع الدعم عن المحروقات إلى ما بعد انتهاء فضل الشتاء.

وارتفعت قيمة فاتورة الأردن النفطية إلى مستوى قياسي في يناير/كانون الثاني الماضي لتصل إلى 169.7 مليون دينار (254 مليون دولار) مسجلة ارتفاعا بلغ 34.8% مقابل الشهر نفسه من عام 2005.

وقالت دائرة الإحصائيات العامة إن ارتفاع الفاتورة النفطية جاء كمحصلة لارتفاع قيمة مستوردات الأردن من النفط الخام والبالغة خلال نفس الفترة 120.5 مليون دينار (200 مليون دولار).

وتسعى الحكومة لتغطية العجز الكبير في الموازنة العامة للدولة للعام الحالي والذي تجاوز 90 مليون دولار.

المصدر : وكالات