بالرغم من معارضة بعض الدول فإن أوبك تتجه للإبقاء على إنتاجها دون تغيير (رويترز)
قال وزراء منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك إنهم يتوقعون أن تبقي المنظمة على سقف إنتاجها عند 28 مليون برميل يوميا في الاجتماع الذي يبدأ في فيينا اليوم.
 
وأشار وزير الطاقة القطري عبد الله بن حمد العطية إلى أن هناك اتفاقا على عدم تغيير حصص دول المنظمة, وأكد وزير الطاقة الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح أنه لا يرى حاجة لأي تغيير في السقف الحالي.
 
وكان وزراء آخرون -ومنهم وزراء كل من السعودية وإيران- أكدوا ضرورة إبقاء السقف على ما هو عليه بالرغم من مطالبة وزيري النفط في كل من الجزائر وفنزويلا بخفض الإنتاج.
 
وحذر وزير النفط السعودي على النعيمي من أنه من  شأن مثل هذه الخطوة زيادة أسعار النفط في الوقت الذي وصلت فيه إلى أكثر من 60 دولارا للبرميل, مما يثير خشية الدول الصناعية من الارتفاع المطرد لأسعار الطاقة الذي يؤثر سلبا على نمو الاقتصاد العالمي.
 
كما أكد رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط النيجيري إدموند دوكورو أمس الثلاثاء أن لجنة مراقبة السوق في أوبك أوصت بالإبقاء على سقف الإنتاج الحالي.
 
الطلب على النفط
من جهتها قالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن الطلب الأميركي والعالمي على النفط سينمو بمعدل أقل من المتوقع في الأشهر المقبلة حتى نهاية يونيو/حزيران مع استمرار أسعار النفط المرتفعة.
 
وعدلت الإدارة توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط بالخفض بمقدار 100 ألف برميل يوميا للربعين الأول والثاني إلى 84.9 مليون و83.7 مليون برميل يوميا على الترتيب.

وقالت الإدارة إن من المتوقع أن يبلغ الطلب الإجمالي في الولايات المتحدة على النفط 20.63 مليون برميل في اليوم في الربع الأول و20.82 مليون في الربع الثاني.
 
وتوقعت أن ينخفض الطلب الأميركي وحده 40 ألف برميل يوميا في الربع الأول و90 ألفا في الربع الثاني.
 
وعزا تانكريد ليدرديل المحلل بالإدارة هذا التراجع إلى الإغلاق المتوقع لمصافي أميركية جراء عمليات الصيانة الدورية.

المصدر : وكالات