صعود أسعار النفط بعد إعلان إيني خفض صادرات نفطية (الفرنسية-أرشيف)

ارتفعت أسعار النفط في العقود الآجلة إذ أغلقت فوق 64 دولارا للبرميل بعد مشتريات لتغطية مراكز مدينة أثارها خفض صادرات النفط من نيجيريا واستمرار مشكلات الإنتاج فيها.

وصعد الخام الأميركي الخفيف بعقود مايو/أيار المقبل في تعاملات بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) أمس 34 سنتا إلى 64.25 دولارا للبرميل عقب تسجيله 64.75 دولارا للبرميل أثناء الجلسة وهو أعلى سعر للعقود الآجلة منذ 7 فبراير/شباط الماضي.

وأغلق سعر مزيج برنت في بورصة البترول الدولية اللندنية في عقود مايو/أيار على ارتفاع بمقدار 20 سنتا وبلغ 63.47 دولارا للبرميل.

ورأى محللون أن مما ساعد على ارتفاع الأسعار الاعتقاد بأن الهبوط غير المتوقع في مخزونات النفط والبنزين الأميركية الذي أعلن الأسبوع الماضي قد يكون علامة على وصول الإمدادات إلى ذروتها الموسمية.

وصعدت أسعار النفط في نايمكس أمس الأول بنسبة 3.5% بعد إعلان شركة النفط الإيطالية بأنه قد لا يكون بإمكانها الوفاء بالتزاماتها لصادرات النفط من مرفأ في نيجيريا بعد تعرض خط أنابيب لهجوم الأسبوع الماضي.

وتصدر إيني من مرفأ في نيجيريا نحو 200 ألف برميل يوميا بينما تسبب انفجار خط أنابيب في توقف إنتاج 75 ألف برميل يوميا وتوقعت الشركة أن يتم إصلاح الخط خلال أسبوع.

المصدر : وكالات