وصلت إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة طائرتان جديدتان من طراز "إمبراير 170" البرازيلية  للانضمام للطائرات الثلاث التي تسلمتها السعودية خلال الشهرين الماضيين ليصبح بذلك عددها من هذا النوع خمسا من مجموع الطائرات التي تعاقدت الخطوط السعودية على شرائها والبالغة 15 طائرة خلال العام الحالي.
 
وقال بيان رسمي أصدرته شركة الطيران السعودي إن ذلك سوف يعزز دخول قدرات الخطوط السعودية على استيعاب الأعداد المتزايدة من الركاب الذين يسافرون على متن طائراتها وتقديم خدمات متميزة في إطار سعيها المستمر لتقديم أفضل الخدمات للمسافرين.
 
الجدير بالذكر أن السعة المقعدية لكل طائرة تبلغ 66 مقعدا منها ستة مقاعد للدرجة الأولى و60 مقعدا لدرجة الضيافة، فيما يبلغ مدى الطائرة 3700 كلم مما يتناسب مع شبكة رحلات السعودية الداخلية والإقليمية.
 
يشار إلى أن عدد الطائرات التي تمتلكها شركة الطيران السعودية يبلغ نحو 110 طائرات وبذلك تعد الأضخم بين شركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط.

وكان أمر ملكي صدر في يونيو/حزيران 2003 أنهى احتكار الخطوط الجوية السعودية التابعة للدولة للرحلات الداخلية مما دفع شركة طيران سعودية خاصة إلى الإعلان أواخر العام الماضي عن تنفيذ برنامج للرحلات المخفضة صيف 2006  وذلك للاستفادة من الإمكانات التي يوفرها سوق المملكة الداخلي.

المصدر : وكالات