وافق بنك التصدير والاستيراد الأميركي الخميس للمرة الأولى منذ أكثر من 21 عاماً على تقديم ضمانات ائتمانية لتصدير منتجات أميركية إلى ليبيا.
 
وأوضح متحدث باسم البنك أن مجلس الإدارة وافق على قبول طلبات من مصدرين أميركيين يرغبون في بيع سلع وخدمات أميركية إلى القطاع العام في ليبيا.
 
وأضاف المتحدث أنه يجب أيضا أن تدعم ضمانات سيادية من الحكومة الليبية القروض التي تقدم لاستكمال المبيعات.
 
يأتي ذلك ضمن مساعي واشنطن الرامية إلى إعادة العلاقات التجارية مع طرابلس منذ إعلانها التخلي عن أسلحة الدمار الشامل قبل أكثر من عامين.
 
وكان حجم صادرات البضائع الأميركية إلى ليبيا قد بلغ العام الماضي 83.8 مليون دولار مقارنة بحوالي 39.2 مليونا في عام 2004. وتشمل تلك الصادرات حافلات ومركبات ذات استخدامات الخاصة. وأبرز الصادرات الأميركية لليبيا في العام الماضي كانت معدات للحفر النفطي والشاحنات.

المصدر : رويترز