مظاهرة للعاطلين المغاربة أمام البرلمان (الفرنسية-أرشيف)
نظم أصحاب محطات الوقود في المغرب الاثنين إضرابا عاما لمدة 24 ساعة احتجاجا على إقرار قانون المالية لسنة 2005 الذي يفرض عليهم ضريبة قيمة مضافة بنسبة 7%.
 
وقال الكاتب العام للجامعة (الاتحاد) الوطنية لتجار محطات الوقود بالمغرب إنه من غير المعقول أن يتم دفع ضريبة على القيمة المضافة في حين تدفع الضريبة عند تسلم السلعة في الشركة.
 
وأوضح أن هذا مجرد إضراب إنذاري لمدة 24 ساعة سيعقبه إضراب لمدة 48 ساعة وصولا إلى إضراب غير محدود حتى إلغاء الضريبة الجديدة نهائيا.
 
من جهة أخرى اعتبر النقابي المغربي أن عمليات تهريب الوقود خاصة من الجهة الشرقية للمغرب على الحدود مع الجزائر يكبد أرباب الجامعة خسائر كبيرة. ويلجأ عدد من المغاربة خاصة في شرق البلاد إلى استعمال الوقود المهرب من الحدود الشرقية مع الجزائر لرخص سعره.
 
يشار إلى أن المغرب فرض مؤخرا ثالث زيادة في أسعار الوقود خلال تسعة أشهر بسبب تقلبات الأسعار في السوق الدولية.
 
وشهد المغرب مظاهرات في شهر ديسمبر/ كانون الأول ضد تفشي البطالة بالبلاد.

المصدر : رويترز