أحمد روابة-الجزائر

أعلنت شركة سوناطراك الجزائرية للنفط والغاز عن مضاعفة استثماراتها إلى ثلاثة أمثالها لتبلغ 8.6 مليارات دولار عام 2006 مقابل 3.3 مليارات العام الماضي.

وقال المدير العام محمد مزيان إن استثمارات الشركات النفطية الأجنبية بالجزائر بلغت 1.3 مليار دولار عام 2005، ووصلت حصة إنتاجها من النفط بالشراكة مع سوناطراك الجزائرية نسبة 28%.

وأوضح أن الشركة تمكنت ضمن نشاطاتها خلال العام الماضي من أن تصل بالعديد من المشاريع الخاصة بالبتروكيماويات وتكرير النفط إلى المرحلة النهائية، لتبدأ في العمل العام الحالي.

وأثبتت سوناطراك وجودها ميدانيا في الساحة الدولية بالاستثمار في مختلف أطوار عملية إنتاج الطاقة، من الاستكشاف إلى التنقيب والتكرير والتسويق.

كما ساهمت سنة 2005 في خزينة الدولة بما يعادل 2300 مليار دينار (16.5 مليار دولار) في شكل رسوم على النفط.

وتميز العام الماضي بتحولات كبيرة حيث تمت المصادقة على قانون المحروقات الجديد في شهر يوليو/ تموز الماضي مما أعطى مجالا أوسع للاستثمارات الأجنبية، وأعفى الشركة الحكومية سوناطراك من الإشراف على عملية منح الصفقات التي تضطلع بها وفق القانون الجديد هيئات مستقلة تم تنصيبها في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وارتفع إنتاج النفط بنسبة 14% عن سنة 2004 ليصل 232.3 مليون طن، وتم تصدير 141 مليونا مقابل زيادة 6% عن سنة 2004. وسجلت سوناطراك سنة 2005 عائدات تعادل 45.6 مليار دولار منها 4.4 مليارات مع الشركاء الأجانب، في ظل متوسط سعر البرميل 54.5 دولارا. وكانت إيرادات الشركة عام 2004 نحو 31.6 مليار دولار.

"
45.6 مليارات دولار عائدات سوناطراك عام 2005
"
وفيما يتعلق بتطوير حقول النفط فقد تميز عام 2005 بإطلاق مشاريع هامة منها المشروع المندمج قاسي الطويل الذي يشمل حفر 52 بئرا جديدة واسترجاع 16 بئرا لاستخراج الغاز المسال، وبناء مصنع جديد بطاقة أربعة ملايين طن في السنة.

وعلى الصعيد الدولي فازت سوناطراك برخصة استكشاف الكتلة 65 بحقل غدامس في ليبيا، وتقوم حاليا بعملية استكشاف بحقول كفرا في النيجر. كما دعمت الشركة أسطول النقل والتسويق لديها باستلام ناقلة بحجم 59 ألف متر مكعب من الغاز المسال.

وأبرمت سوناطراك عقد شراكة للحصول على ناقلة ثانية من نوع مادماكس بطاقة 75500 متر مكعب. ووقعت العام الماضي على 12 عقدا ابتدائيا لبيع وشراء الغاز الطبيعي من خلال مشروع أنبوب جالسي الرابط بين الجزائر وإيطاليا.

وأوضح مزيان أن الشركة ترمي إلى رفع مستوى الإنتاج ليصل 235.6 مليون طن هذا العام، أي بزيادة تعادل 1.5% عن السنة الماضية.

ولتحقيق أهدافها تعتزم سوناطراك طرح استثمارات تعادل 8.6 مليارات دولار لفترة 2006 إلى 2010 تمول منها الشركة نسبة 71% وتعادل 6.1 مليارات، بينما سيساهم شركاء أجانب بمبلغ 2.5 مليار.
______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة