طورت شركة صناعة السيارات الفرنسية (بي.إس.إيه بيجو ستروين) سيارة ديزل هجين مزودة بمحرك إتش.دي.آي سعته 1.6 لتر حيث تقول الشركة إنه يستهلك وقود بمعدل 3.4 لترات فقط لكل مائة كيلومتر.
 
وأضافت الشركة الفرنسية أن هذه السيارة المجهزة بمرشح دقيق ونظام توقف وانطلاق يمكن بدء تشغيلها حتى عندما تكون مجموعة البطاريات مستنفدة تماما.
 
ويجري حاليا اختبار المحرك الهجين في سيارة (بيجو 307) وسيارة (ستروين سي 4). وينبعث غاز ثاني أكسيد الكربون من السيارة بيجو بواقع 90 جراما لكل كيلومتر وهو رقم قياسي بالنسبة للسيارات متوسطة الحجم.
 
كما يعاد شحن البطاريات خلال توقف السيارة ويمكن أيضا تشغيلها بصورة كلية بالطاقة الكهربائية على سرعات تقل عن 50 كيلومترا في الساعة. وتوفر تكنولوجيا الشركة استخدام المحرك الكهربائي بصورة إضافية إلى جانب محرك الاحتراق خلال تسريع القيادة على الطرق الوعرة بما يزيد من قدرة السيارة بواقع 35%.
 
وقالت الشركة إنه يمكنها إنتاج السيارة (الهجين إتش.دي.آي) على نطاق واسع بدءا من عام 2010 شريطة التوصل إلى حلول مقبولة اقتصاديا لجعل السيارة جذابة لأكبر عدد ممكن من العملاء.
 
وقالت إن الفرق حاليا في السعر بين السيارة الديزل العادية والسيارة (هجين-إتش.دي.آي) مازال كبير جدا.

المصدر : الألمانية