موسكو ومينسك يتجهان لحل أزمة
 الطاقة بينهما (الفرنسية-أرشيف)
توصلت روسيا البيضاء اليوم إلى اتفاق مع موسكو بشأن أسعار الغاز لعام 2007.
 
وأوضحت مصادر رسمية في مينسك أن الاتفاق حدد أيضا شروطا لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أراضي روسيا البيضاء.
 
لكن المتحدث باسم شركة غازبروم -التي تحتكر قطاع الغاز في روسيا- امتنع عن تأكيد النبأ.
 
وقال المتحدث باسم الشركة سيرجي كوبريانوف في تصريح صحفي إنه "من السابق لأوانه القول بأننا توصلنا لاتفاق نهائي، علينا أن ننتظر حتى يوقع الاتفاق النهائي".
 
وكانت شركة النفط الحكومية في روسيا البيضاء قد أعلنت في وقت سابق اليوم عن تجميدها جميع صفقات إمدادات النفط مع الشركات الروسية بسبب قرار موسكو فرض رسوم كاملة على صادرات الخام إلى روسيا البيضاء ابتداء من العام المقبل.
 
وأوضح مسؤول كبير بالشركة أنه تم تعليق عقود 2007 مع شركات النفط الروسية لإمدادات الخام إلى روسيا البيضاء بسبب عدم ربحية هذه المشتريات.
 
وتعد هذه الخطوة هي الأحدث في نزاعات اقتصادية بين البلدين الجارين وسط خلاف مندلع حاليا بينهما بشأن سعر جديد لإمدادات الغاز الروسية إلى روسيا البيضاء في 2007.
 
وكانت الحكومة الروسية قد قالت في وقت سابق من هذا الشهر إنها ستفرض رسم تصدير قدره 180.7 دولارا للطن على النفط المصدر إلى روسيا البيضاء اعتبارا من عام  2007 بعد أن كانت معفية من الرسوم في السابق.
 
وتقدر إمدادات النفط الخام الروسية إلى مصافي التكرير في روسيا البيضاء هذا العام بحوالي 20 مليون طن.
 
يشار إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال إن بلاده تخسر مليارات الدولارات كل عام بالسماح للشركات النفطية بإرسال النفط إلى مصافي التكرير في روسيا البيضاء ليعاد تصديره بعد ذلك في صورة منتجات مكررة إلى الأسواق الأوروبية.

المصدر : وكالات