موسكو ستفرض رسم تصدير على النفط المصدر إلى مينسك (الفرنسية-أرشيف)
قالت شركة النفط الحكومية في روسيا البيضاء إنها جمدت جميع صفقات إمدادات النفط مع الشركات الروسية بسبب قرار موسكو فرض رسوم كاملة على صادرات الخام إلى روسيا البيضاء ابتداء من العام الجديد.
 
وأوضح مسؤول كبير بالشركة أنه تم تعليق عقود 2007 مع شركات النفط الروسية لإمدادات الخام إلى روسيا البيضاء بسبب عدم ربحية هذه المشتريات.
 
وتعد هذه الخطوة هي الأحدث في نزاعات اقتصادية بين البلدين الجارين وسط خلاف مندلع حاليا بينهما بشأن سعر جديد لإمدادات الغاز الروسية إلى روسيا البيضاء في 2007.
 
وكانت الحكومة الروسية قد قالت في وقت سابق من هذا الشهر إنها ستفرض
رسم تصدير قدره 180.7 دولارا للطن على النفط المصدر إلى روسيا البيضاء اعتبار من عام  2007 بعد أن كانت معفية من الرسوم في السابق.
 
وتقدر إمدادات النفط الخام الروسية إلى مصافي التكرير في روسيا البيضاء هذا العام بحوالي 20 مليون طن.
 
يشار إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال إن بلاده تخسر مليارات الدولارات كل عام بالسماح للشركات النفطية بإرسال النفط إلى مصافي التكرير في روسيا البيضاء ليعاد تصديره بعد ذلك في صورة منتجات مكررة إلى الأسواق الأوروبية. 

المصدر : رويترز