اقتصاديون يحذرون من تداعيات سلبية لتحركات المعارضة اللبنانية
آخر تحديث: 2006/12/3 الساعة 04:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/3 الساعة 04:39 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/13 هـ

اقتصاديون يحذرون من تداعيات سلبية لتحركات المعارضة اللبنانية

التوترات السياسية تهدد بخسارة موسم الأعياد الذي يشكل 30% من التجارة السنوية (رويترز)
توقع اقتصاديون لبنانيون حدوث تداعيات اقتصادية سلبية نتيجة الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد حاليا.

وستؤدي احتجاجات المعارضة الحالية -بحسب الاقتصاديين- إلى تعطيل مؤتمر الدول المانحة، وزيادة حدة الانكماش الاقتصادي والإطاحة بالإصلاحات الاقتصادية.

كما تهدد هذه التوترات السياسية بخسارة مبيعات موسم الأعياد والتي تشكل وحدها نحو 30% من حجم التجارة السنوية.

وقدّر وزير المالية جهاد أزعور أن تلحق الاحتجاجات اليومية خسائر بالاقتصاد تفوق سبعين مليون دولار يوميا.

وقالت مراسلة الجزيرة بالعاصمة بيروت إن تحركات المعارضة أصابت المنطقة، التي شملها الاعتصام وتضم أكبر موقع تجاري، بالشلل.

وأشار محللون إلى أن الضغوط محدودة على الليرة اللبنانية وبورصة بيروت، وكان التراجع في سوق الأسهم طفيفا.

وذكر خبراء أن الاستقرار السياسي والأمني سيكون كفيلا بإعادة اقتصاد البلاد إلى مساره الصحيح.

المصدر : الجزيرة